دكالة عبدة تتصدر قائمة أعلى نسب التصدير للفواكه والخضروات على صعيد المغربي.

تعد مناطق بولعوان، وشتوكة، والوالدية وإيير من بين أهم المناطق المنتجة للخضروات بالجهة بقيمة إنتاج تقدر ب 1171 مليون درهم وقيمة مضافة تصل إلى 570 مليون درهم، كما توفر هذه السلسلة الانتاحية فرص شغل مهمة تقدر ب 2ر6 مليون يوم عمل.وتشكل سلسلة إنتاج البطاطس بالجهة مساحة 4400 هكتار تنتج حوالي 120 ألف طن من البطاطس سنويا، في حين تقدر المساحة المخصصة للطماطم ب2800 هكتار تنتج هي الأخرى 120 ألف طن سنويا ضمنها 1800 هكتار طماطم موسمية يبلغ إنتاجها سنويا 63 ألف طن و780 هكتار من البواكر يبلغ إنتاجها سنويا 57 ألف طن.

تبادل الخبرات من أجل رفع أداء الفلاحة الوطنية""وأوضح المدير الجهوي للفلاحة بالجديدة عبد الرحمان النايلي، في تصريح على هامش اختتام القافلة الفلاحية الخامسة للخضراوات الموسمية 2014، التي نظمت من قبل المجمع الشريف للفوسفاط تحت شعار "تبادل الخبرات من أجل رفع أداء الفلاحة الوطنية"، أن زراعة الخضروات تضطلع بدور حيوي على صعيد جهة -دكالة -عبدة التي تعتبر من بين أهم المناطق التي تزود الأسواق المحلية بالخضر ومن بين أهم المناطق المنتجة للبطاطس والطماطم، مضيفا أن هذه الجهة تتميز بتنوع مهم في إنتاج خضروات أخرى أهمها الجزر( 140 ألف طن)، والبصل(100 ألف طن)، والقرع (30 ألف طن) والجلبان (21 ألف طن).وأكد النايلي أن هذه القافلة، التي تندرج في إطار مخطط المغرب الأخضر، المنظمة بشراكة مع وزارة الفلاحة والصيد البحري والموزع المحلي للأسمدة "توتاغري"، من شأنها تعزيز الاستعمال المعقلن للأسمدة في مجال زراعة الخضروات الموسمية من أجل الزيادة في الإنتاج وتحسين المردودية، مضيفا أن هذه القافلة موجهة إلى صغار الفلاحين بالمناطق المنتجة للخضروات الموسمية، بحيث تسعى إلى مساعدتهم على فهم نوعية التربة ومعرفة أنجع الطرق لتحسين مردودية محاصيلهم الزراعية.

 

المغرب يولي أهمية قصوى لقطاع الخضرواتواشار إلى أن المغرب يولي أهمية قصوى لقطاع الخضروات نظرا لدوره الطلائعي في جلب العملة الصعبة (3ر3 مليار درهم سنويا) وإنعاش الاقتصاد الوطني وتشغيل عدد كبير من اليد العاملة(160 ألف وظيفة دائمة ب 40 مليون يوم عمل) ومساهمته في الناتج الداخلي الخام بنسبة 25 في المائة من القيمة الاجمالية للإنتاج النباتي ومصدر دخل لأزيد من مليون شخص. تجدر الاشارة الى أن مساحة الخضروات على الصعيد الوطني تقدر ب 257 ألف هكتار منها 12 في المائة مخصصة للبواكر و88 في المائة للخضر الموسمية، بحيث ينتج المغرب كمعدل سنوي أزيد من 5ر7 مليون طن من الخضروات تمثل البواكر 25 في المائة والخضر الموسمية نسبة 75 في المائة ويساهم في تشغيل عدد كبير من اليد العاملة في مختلف المجالات المرتبطة بالقطاع كالإنتاج والنقل والتوضيب والتلفيف واللوجستيك وغيرها، فضلا عن كونه يعمل على الحفاظ على استمرارية مجموعة متنوعة من وحدات التعبئة والتلفيف، ووحدات المواد المستعملة في تصنيع البيوت البلاستيكية وتصنيع معدات الري.أما بالنسبة لسلستي البطاطس والطماطم، موضوع هذه القافلة، يضيف النايلي، فتشكل أهمية كبيرة على الصعيد الوطني من حيث المساحة والإنتاج، حيث تقدر المساحة المخصصة للبطاطس 61 ألف هكتار، أي حوالي 24 في المائة من المساحة الإجمالية المخصصة للخضروات على الصعيد الوطني وتمثل مجموع إنتاج 1ر5 مليون طن أي ما يقارب 24 في المائة من مجموع إنتاج الخضروات على الصعيد الوطني، في حين تقدر مساحة الطماطم ب 18 ألف هكتار، أي حوالي 7 في المائة من المساحة الإجمالية للخضروات على الصعيد الوطني وتمثل مجموع إنتاج 1ر3 مليون طن أي ما يقارب 18 في المائة من مجموع إنتاج الخضروات على الصعيد الوطني.

        

التعليقات

(0 )

المزيد من الأخبار